القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

الاحتفال بالمولد النبوى بين السنة والبدعة

 الاحتفال بالمولد النبوى بين السنة والبدعة

ومع مرور الايام يقترب منا يوم من زينة الايام,الا وهو يوم المولد النبوى الشريف,يوم ميلاد رسول الله,انه اليوم الذي اشتعلت الدنيا فيه نورا بميلاد سيد الخلق رسول الله صلوات ربي وتسليمه عليه,ولاكن التساؤلات تدور هنا حول نقطه السنة والبدعة,هل الاحتفال بالمولد النبوى بدعة ؟ ,او بمعنى اصح هل يجوز الاحتفال بالمولد النبوى ؟ ,واكل الحلوى فيه وغيره من عادات الاحتفال بالمولد النبوى عند مختلف الشعوب, دعونا نحلق في رحلة في حضرة المصطفي صلوات ربي وتسليمه عليه,ونرى هل الاحتفال بملده صل الله عليه وسلم  جائز ؟ .ام يكون الرجوح لأصحاب القول الاخر .

الاحتفال بالمولد النبوى بين السنة والبدعة

موعد المولد النبوي الشريف

تمر الليالي والايام واحدة تلو الاخري,لياتي مساء يوم الثامن والعشرون من اكتوبر لتبدأ الاحتفالات بمختلف العادات عند مختلف الشعوب,ويبدأ موعد المولد النبوى الشريف,مع انه لم يسبق وتم اثبات اليوم بالضبط,لأن التاريخ الهجرى بدأ يؤرخ به من وقت خلافة عمر بن الخطاب رضوان الله عليه,,الا ان الناس قد اعتادات انه في الثاني عشر من ربيع الاول من كل عام هجرى,ونحن لن نتحدث عن تلك النقطه بالتفصيل,نحن سنتحدث عن المولد النبوى بين السنة والبدعه,سنتعرف معا ما هى السنة في الاحتفال بالمولد النبوى,وما هى البدعة فيه .

حكم الاحتفال بالمولد النبوى 

ان حكم الاحتفال بالمولد النبوى جائز  شرعا,وبرغم الخلاف وقولهم انه بدعة لا يصح,لأن البدعة تكون غير موجودة  في عصر الرسول ولم يفعلها الصحابة وتكون في الدين فقط,ولاكن القرأن الكريم كرم ميلاد الانبياء وجعله يوم سلاما,قال الله تعالي {  وَسَلامٌ عَلَيْهِ يَوْمَ وُلِدَ

غير ان الاحتفال بالمولد النبوى هو تعبير عن حبنا للنبي صل الله عليه وسلم والذي هو ركن من اركان الايمان,وان النبي صل الله عليه وسلم سئل عن صيام يوم الاثنين فقال ذاك يوم ولدت فيه,فقد عظمه الرسول بصيامه لهذا اليوم,وكان صحابة رسول اله يصومون يوم الاثنين اقتداء برسول الله صلوات ربي وتسليمه عليه.

وكيف لا نحتفل بمولد الرسول صل الله عليه وسلم وهو يوم الخير,اليوم الذي جاء فيه الخير للدنيا كلها,اليوم الذي هل نور رسول الله فيه,ما دام قد عظمه الرسول وكان يحتفل به عن طريق الصيام فيه,فهو ليست بدعه,كما سبق وزكرنا ان البدع تكون من المحدثات لا مما فعل الرسول .

المقصود بالاحتفال بالمولد النبوى 

ومع ذلك فإن المقصود بالاحتفال بالمولد النبوى الشريف, هو الاكثار في الزكر والصلاة عليه صل الله عليه وسلم,والاكثار من السنن,والصدقات والولائام في حب رسول الله صل الله عليه وسلم,ولا مانع من اكل الحلوى في يوم المولد النبوى,وانما المانع ان نقيم لها تماثيلا عملاقة كما نشاهد بعض الصور علي مواقع التواصل الاجتماعي,فأن الاسلام قد حرم نحت التماثيل ارجع لموضوع حكم التصوير والرسم والنحت ,فالواجب علينا ان نفعل في هذا اليوم ما يحب رسول الله ان يرانا عليه,وهو يحب ان يرانا متمسكين بالقرأن والسنة تمسكا قويا,فدعونا نرى رسول الله ما يحب,واكثروا من الصلاة عليه في يوم مولده 

والي هنا ننتهي من موضوعنا لليوم والسلام عليكم ورحمه الله تعالي وبركاته



reaction:

تعليقات

";